الجمعة 07 اكتوبر 2022  

 مقال

مواقف المملكة تطبعها المسؤولية والوثوق بشأن احترام السيادة الوطنية والوحدة الترابية للبلدان الأعضاء في منظمة الأمم المتحدة

جدد سفير المغرب في الصين عزيز مكوار ، يوم الخميس الماضي، التأكيد على انخراط المملكة المغربية في سياسة الصين الواحدة، كأساس للعلاقات بين البلدين الصديقين.


وأكد السيد السفير أن هذا الانخراط يقوم على المواقف المبدئية للمملكة التي يطبعها الثبات والمسؤولية والمصداقية والوثوق بشأن احترام السيادة الوطنية والوحدة الترابية وعدم التدخل في الشؤون الداخلية للبلدان الأعضاء في منظمة الأمم المتحدة.

وأضاف السيد مكوار أن "المغرب يواصل تقديم دعمه لجمهورية الصين الشعبية بخصوص هذه القضية ويجدد مواقفه التي عبر عنها مرارا على مختلف المستويات، سواء على الصعيد الثنائي أو في إطار المنظمات الدولية".

وفيما يتعلق بالعلاقات بين المملكة المغربية وجمهورية الصين الشعبية، ذكر السيد السفير بأن المغرب يولي أهمية كبرى لهذه العلاقات، مشيرا إلى أن البلدين انخرطا في تعزيز تعاونهما المتعدد الأبعاد من خلال إرساء شراكة إستراتيجية ممأسسة من أجل تكثيف المبادلات التجارية وتشجيع الاستثمارات وخلق فرص جديدة في مجال التعاون الثنائي في كافة المجالات.

- خبر يهم ملف الصحراء الغربية / كوركاس –

 

   


  
 
 

 
استقبال  |  تاريخ الصحراء  |  الجغرافية  |  التراث الحساني  |  الشؤون الاجتماعية  |  الاقتصاد  |  التجهيز المؤسسات  |  اتصـال
 
  المجلس الملكي الاستشاري للشؤون الصحراوية 2022 © جميع الحقوق محفوظة