السبت 22 يونيو 2024  

 مقال

كتبت صحيفة (لوموند) الفرنسية في عددها ليوم الجمعة 13 أبريل، أن البوليساريو لا يحظى بالاجماع لدى السكان الصحراويين.


وبعد أن ذكرت بأن المغرب أعاد تفعيل المجلس الملكي الاستشاري للشؤون الصحراوية وأشركه في إعداد مشروع الحكم الذاتي، "سجلت "لوموند" أن السكان الصحراويين "المنهكين والمحبطين جراء نزاع طال أمده، يبدون اهتماما بمواقف هذا المجلس" ويرفضون "وصاية البوليساريو" و"عرابته الجزائر".

وحسب الصحيفة، فإن المجتمع الدولي "يشاطر ملل" السكان الصحراويين، كما تشهد على ذلك "ردود الفعل المؤيدة عموما للمشروع المغربي، لبلدان مثل فرنسا وبلجيكا وإسبانيا".

وبعد تذكيرها بأن المغرب قدم للامم المتحدة أمس الأربعاء، مشروع الحكم الذاتي حول الصحراء الذي يهدف الى "وضع حد للمأزق" الذي دام أزيد من30 سنة، نقلت "لوموند" عن مصدر صحراوي قوله إن المقترح المغربي يمثل "بنية مخطط سيتعزز أكثر".

وأوردت الجريدة التي سجلت أن "الدبلوماسية المغربية قامت الاشهر الماضية، بحملة دبلوماسية واسعة النطاق، شملت جميع القارات، من أجل الدفاع عن مخططها"، تصريح الرجل الثالث في وزارة الخارجية الامريكية، نيكولا بورنس، الذي وصف المبادرة المغربية ب"الجدية وذات مصداقية".

وأضافت "لوموند" نقلا عن بورنس قوله، إن الولايات المتحدة الامريكية "تأمل" في أن تؤدي هذه المبادرة الى "فتح حوار ومنح الفرصة من أجل الشروع في مفاوضات مباشرة وبدون شروط مسبقة".

  المصدر :لوموند

 

   


  
 
 

 
استقبال  |  تاريخ الصحراء  |  الجغرافية  |  التراث الحساني  |  الشؤون الاجتماعية  |  الاقتصاد  |  التجهيز المؤسسات  |  اتصـال
 
  المجلس الملكي الاستشاري للشؤون الصحراوية 2024 © جميع الحقوق محفوظة