الجمعة 23 فبراير 2024  

 مقال

أكدت جمهورية كيريباتي، يوم الثلاثاء الماضي بنيويورك، أن المبادرة المغربية للحكم الذاتي تمهد "سبيلا سلميا" نحو تسوية النزاع الإقليمي حول الصحراء.


وأبرز سفير كيريباتي لدى الأمم المتحدة، تيبورورو تيتو، أمام أعضاء اللجنة الرابعة للجمعية العامة للأمم المتحدة، أهمية الترويج للمبادرة المغربية للحكم الذاتي التي حظيت باعتراف أزيد من 100 دولة باعتبارها سبيلا سلميا لتسوية النزاع حول الصحراء المغربية.

ودعا الدبلوماسي كذلك إلى استئناف مسلسل الموائد المستديرة بالصيغة ذاتها ومع المشاركين أنفسهم، وفقا للقرار 2654 الصادر عن مجلس الأمن.

وأشاد، بهذه المناسبة، بالجهود التي يبذلها المبعوث الشخصي للأمين العام للأمم المتحدة إلى الصحراء، ستافان دي ميستورا، الهادفة إلى تيسير إعادة إطلاق العملية السياسية تحت الإشراف الحصري للأمين العام الأممي، وتشمل الزيارتين اللتين قام بهما إلى كل من الرباط، ومخيمات تندوف في الجزائر، والجزائر العاصمة ونواكشوط، وكذا المشاورات الثنائية غير الرسمية التي أجراها في مارس الماضي بنيويورك مع المغرب، والجزائر، وموريتانيا وجبهة الوليساريوالانفصالية.

كما رحب بالزيارة التي قام بها المبعوث الشخصي الأممي في شتنبر الماضي إلى الجزائر وموريتانيا والمغرب حيث التقى على الخصوص برئيسي جهتي الصحراء المغربية.

ودعا الدبلوماسي الأطراف إلى مواصلة الانخراط في العملية الأممية، بما يخدم السلام والتقدم والتنمية المستدامة في المنطقة.

- خبر يهم ملف الصحراء الغربية / كوركاس-

 

   


  
 
 

 
استقبال  |  تاريخ الصحراء  |  الجغرافية  |  التراث الحساني  |  الشؤون الاجتماعية  |  الاقتصاد  |  التجهيز المؤسسات  |  اتصـال
 
  المجلس الملكي الاستشاري للشؤون الصحراوية 2024 © جميع الحقوق محفوظة