الخميس 13 يونيو 2024  

 مقال

جددت أذربيجان، يوم أمس الإثنين بالرباط، التأكيد مرة أخرى على دعمها "الدائم والثابت" للوحدة الترابية للمغرب ولسيادة المملكة على صحر ائها.


تم التعبير عن هذا الموقف بمناسبة انعقاد الدورة الثانية للجنة المشتركة للتعاون التي ترأسها وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج ناصر بوريطة، ووزير الشؤون الخارجية لأذربيجان جيهون بيراموف.

وسجل المحضر الذي توج أشغال هذا الاجتماع التزام الجانب الأذربيجاني لفائدة سيادة المملكة ووحدتها الترابية، وكذا دعمها لجهود الأمم المتحدة وللمبعوث الشخصي للأمين العام من أجل التوصل إلى حل سياسي دائم وعادل لقضية الصحراء، على أساس القرارات ذات الصلة لمجلس الأمن التابع للأمم المتحدة، وخاصة القرار الأخير 2703، للمخطط المغربي للحكم الذاتي، وأيضا للجهود الجادة وذات المصداقية التي يبذلها المغرب من أجل التسوية النهائية لهذا النزاع المفتعل.

وأبرز المحضر أن العلاقات بين المغرب وأذربيجان بلغت مستوى ممتازا، يتسم بالتضامن والثقة والاحترام والدعم المتبادلين، بخصوص القضايا الحيوية بالنسبة للبلدين الصديقين.

وأكد في هذا الصدد، أن صاحب الجلالة الملك محمد السادس والرئيس إلهام علييف يوليان اهتماما خاصا لتطوير هذه العلاقات وتنويعها، تحقيقا لازدهار ورفاهية الشعبين المغربي والأذريبجاني.

- خبر يهم ملف الصحراء الغربية / كوركاس-

 

   


  
 
 

 
استقبال  |  تاريخ الصحراء  |  الجغرافية  |  التراث الحساني  |  الشؤون الاجتماعية  |  الاقتصاد  |  التجهيز المؤسسات  |  اتصـال
 
  المجلس الملكي الاستشاري للشؤون الصحراوية 2024 © جميع الحقوق محفوظة