السبت 22 يونيو 2024  

 مقال

جددت سانت فنسنت وجزر غرينادين، أمام أعضاء لجنة الـ24 التابعة للأمم المتحدة، دعمها للمخطط المغربي للحكم الذاتي، واصفة إياه بـ"الحل الوحيد" للنزاع الإقليمي حول الصحراء المغربية.


وفي مداخلة خلال المؤتمر الإقليمي للجنة الـ24 لمنطقة الكاريبي الذي انعقد ما بين 14 و16 ماي الجاري في كاراكاس، دعت لاسانا أندروز، مستشارة البعثة الدائمة لسانت فنسنت وجزر غرينادين لدى الأمم المتحدة، كافة أطراف هذا النزاع الإقليمي إلى مواصلة الانخراط في العملية السياسية تحت إشراف الأمم المتحدة، والسعي نحو إيجاد حل واقعي وعملي ومستدام وقائم على التوافق لقضية الصحراء المغربية.

من جانب آخر، رحبت بالجهود التي يبذلها المبعوث الشخصي للأمين العام للأمم المتحدة إلى الصحراء المغربية، ستافان دي ميستورا، الرامية إلى تيسير العملية السياسية.

- خبر يهم ملف الصحراء الغربية / كوركاس-

 

   


  
 
 

 
استقبال  |  تاريخ الصحراء  |  الجغرافية  |  التراث الحساني  |  الشؤون الاجتماعية  |  الاقتصاد  |  التجهيز المؤسسات  |  اتصـال
 
  المجلس الملكي الاستشاري للشؤون الصحراوية 2024 © جميع الحقوق محفوظة