السبت 13 يوليوز 2024  

 مقال

جددت كومنولث دومينيكا، خلال المؤتمر الإقليمي للجنة الـ24، المنعقد مؤخرا في كاراكاس، تأكيد "دعمها الكامل" لمخطط الحكم الذاتي للصحراء، معتبرة إياه "الأساس" من أجل حل واقعي وعملي لهذا النزاع الإقليمي.


وقال السفير كيلفر دوايت دارو، مساعد الممثل الدائم لكومنولث دومينيكا لدى الأمم المتحدة، إن بلاده "تدعم بشكل تام مخطط الحكم الذاتي الذي قدمته المملكة المغربية من أجل وضع حد للنزاع في الصحراء، وتعتبره الأساس لحل واقعي وعملي في أفق تحقيق الاستقرار والسلام في المنطقة".

وفي هذا السياق، أشار إلى أن أزيد من 107 دول تدعم المبادرة المغربية.

وأعرب عن "دعم بلاده الكامل" للعملية السياسية الجارية تحت إشراف الأمم المتحدة، بهدف التوصل إلى حل واقعي وعملي ومقبول لدى الأطراف لهذا النزاع الإقليمي حول الصحراء المغربية، مبرزا دور الأمين العام للأمم المتحدة في الدفع قدما بالجهود الرامية إلى إيجاد تسوية لهذه القضية، وفقا لتوصيات مجلس الأمن.

وأشار، أيضا، إلى دور المبعوث الشخصي للأمين العام للأمم المتحدة إلى الصحراء المغربية، ستافان دي ميستورا، في إعادة إطلاق العملية السياسية، كما تجسد ذلك من خلال زيارته إلى الرباط يوم 4 أبريل 2024.

وجدد الدبلوماسي دعوة بلاده إلى مواصلة المغرب والجزائر وموريتانيا وجبهة البوليساريو الانخراط في اجتماعات الموائد المستديرة، وفقا لقرار مجلس الأمن رقم 2703.

واغتنم السفير هذه المناسبة للإشادة بجهود المغرب الرامية إلى النهوض بالتنمية في الصحراء المغربية، من خلال الارتقاء بجودة العيش وتوفير فرص متنوعة للساكنة المحلية.

وأضاف أن "تنمية الصحراء تتجلى من خلال تطوير البنيات التحتية والرعاية الصحية والتعليم والإسكان".

كما رحب بالتزام المغرب بوقف إطلاق النار وبالاتفاقات العسكرية، بما يسهم في تعزيز السلام بالمنطقة.

- خبر يهم ملف الصحراء الغربية / كوركاس-

 

   


  
 
 

 
استقبال  |  تاريخ الصحراء  |  الجغرافية  |  التراث الحساني  |  الشؤون الاجتماعية  |  الاقتصاد  |  التجهيز المؤسسات  |  اتصـال
 
  المجلس الملكي الاستشاري للشؤون الصحراوية 2024 © جميع الحقوق محفوظة